تجريف الأراضي الزراعية وتدمير الغابات في الجبل الأخضر


في غياب القانون افعل ما تشاء او افعل ما يحلو لك فليس هناك لا رقيب ولا حسيب ، صحيح ان من اكبر المشكلات الحضرية التي يعاني منها ابناء الشعب الليبي هي ازمة السكن والتي نشأت عن سؤ الادارة و الفوضي في ليبيا رغم توفر كافة الامكانيات ، لكن ليس من حق المواطن تدمير الآراضي الزراعية وتجريف الغابات خاصة في مناطق الجبل الأخضر المحدودة من اجل تمهيدها للبناء عليها فلا يمكن حل مشكلة بخلق مشكلة اكبر منها ، ولماذا يستكثر البعض علينا وجود هذه النسبة الضئيلة جدا من المناطق الخضراء في ليبيا ، الا يكفي ما اصاب المنطقة الغربية من خراب ودمار ألحقته الكتائب بغاباتها ومزارعها ومراعيها .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s